Alinma Web Content Viewer
مصرف الإنماء يستقطب خريجي جامعة الأعمال والتكنولوجيا بجدة

مصرف الإنماء يستقطب خريجي جامعة الأعمال والتكنولوجيا بجدة

18 جمادى الآخرى 1437هـ الموافق ٢٧ مارس ٢٠١٦ م

شارك مصرف الإنماء في المعرض المهني العاشر بجامعة الأعمال والتكنولوجيا بجدة مستعرضاً الفرص الوظيفية و التدريبية التي يقدمها المصرف لخريجي الجامعة من الطلبة والطالبات حيث يسعى مصرف الإنماء للتواجد في معارض التوظيف لاستقطاب الكوادر الوطنية المتميزة.

بخصوص هذه المشاركة صرح سعادة مدير عام مجموعة رأس المال البشري بمصرف الإنماء الدكتور/ سليمان بن علي الحضيف، بأن مصرف الإنماء يسعى دائماً للتواجد في هذه الفعاليات التوظيفية التي تمكن أبنائنا وبناتنا من الطلبة والطالبات من التعرف على فرص العمل المميزة التي يقدمها مصرف الإنماء وكذلك البرامج التدريبية والتطويرية التي يمنحها لمنسوبيه، كما أن مشاركة المصرف في فعاليات أيام المهنة في الجامعات والمؤسسات التعليمية الرائدة في المملكة هو إيماناً من المصرف بأهمية الاستثمار في شباب وشابات الوطن.

يعد مصرف الإنماء أحد أبرز الداعمين لبرامج التوطين والسعودة في القطاع المصرفي، حيث بلغت نسبة السعودة في مصرف الإنماء أكثر من 88% بالإضافة لبرنامج "واعد" والذي يُعد من أفضل برامج التطوير والتي تعني بتنمية العنصر البشري لاسيما وأن مصرف الإنماء يعد منسوبيه أحد أهم ركائز العمل وراس المال الحقيقي للمصرف لتحقيق أهدافه وتقديم أفضل الخدمات المميزة لشركاء الإنماء ومن هذا المنطلق فإنه يولي برامج التدريب على رأس العمل وإعداد القيادات أهمية كبيرة، وتجدر الإشارة إلى أن مصرف الإنماء يقدم خدماته إلى شركائه من الأفراد والمنشآت عبر شبكة مميزة من الفروع للرجال والنساء بلغ عددها 122 فرعاً، إضافة إلى شبكة واسعة من الصرافات الآلية وصل عددها 1,205 صراف آلي وشبكة واسعة من نقاط البيع لدى نخبة من المتاجر المنتشرة في المملكة بالإضافة لمواكبة للتقنيات الحديثة في الصناعة المصرفية المتوافقة مع الأحكام والضوابط الشرعية حيث يقدم مجموعة متكاملة من الخدمات الإلكترونية عن طريق إنترنت الإنماء www.alinma.com هاتف الإنماء 8001208000 وجوال الإنماء وتطبيق الإنماء للأجهزة الذكية المتوافق مع جميع أنظمة التشغيل وقد حصل مصرف الإنماء على العديد من الجوائز والشهادات المحلية والعالمية للإسهامات والانجازات التي حققها المصرف منذ مراحل التأسيس وحتى الان، حيث أنه يُعد أسرع المصارف نمواً خلال الثلاث أعوام الأخيرة.

Complementary Content
${loading}