القائمة الرئيسية
‏برنامج مشاهدة محتويات الانترنت‏
مصرف الإنماء ينظم ملتقى "فنتك الإنماء"

مصرف الإنماء ينظم ملتقى "فنتك الإنماء"

2 ربيع الثاني 1440 هـ الموافق ٠٢ ربيع الآخر ١٤٤٠ م

ايماناً بأهمية "التقنية المالية" (الفنتك) في تطوير المنتجات والخدمات المصرفية، ودعماً لرؤية المملكة 2030 في مجال تطوير القطاع المالي وزيادة كفاءته ليكون قطاعاً مالياً متنوعاً وفاعلاً لدعم تنمية الاقتصاد الوطني، وبالشراكة مع (فنتك السعودية) وشركة (الإنماء للاستثمار) أقام مصرف الإنماء لقائه الأول التعريفي "فنتك الإنماء" للتوعية بالتقنية المالية "فنتك" ودورها في تطوير الخدمات المصرفية، وقدم فيها الخبراء والمتحدثون نظرة عامة استعرضت فيها التأثيرات المتوقعة "للفنتك" على مجال الصناعة المصرفية، ومدى استجابة المصارف والبنوك والمؤسسات المالية المحلية والعالمية مع هذه الموجة الجديدة من الابتكارات والحلول. كما تم استعراض ومناقشة الفرص والتحديات في لقاء "فنتك الإنماء" من خلال منصات متخصصة في مجالات المدفوعات والحوالات، ​و​التقييم الائتماني والتمويل، ​و​الاستثمار في الفنتك، ​والبلوك-تشين والعملات الرقمية.

 

وعن ملتقى "فنتك الإنماء" أوضح الرئيس التنفيذي لمصرف الانماء سعادة الأستاذ عبدالمحسن بن عبدالعزيز الفارس، أهمية دعم المصارف والبنوك السعودية للفنتك وذلك لإثراء السوق المحلي بمنتجات وخدمات مصرفية رقمية جديدة، ولتتواكب مع افضل التوجهات العالمية بما يسهم في دعم تنفيذ الاصلاحات في مجالات الشمول المالي وتنمية ودعم التعاملات المالية الرقمية، وليساهم هذا بأذن الله في احداث نقلة نوعية في الخدمات والمنتجات المالية في المملكة العربية السعودية، كما أشار سعادة الرئيس التنفيذي بامتلاك مصرف الإنماء لبنية تقنية حديثة تؤهله لمواكبة مستجدات الصناعة المصرفية وعقد شراكات مع مختلف الجهات التي تقدم خدمات "الفنتك".

 

ويأتي هذا التعاون مع (فنتك السعودية) ليكون لقاء "فنتك الإنماء" ضمن جولة فنتك 18 والتي تهدف لرفع الوعي بشكل عام، وتحويل الأفكار والرؤى لمشاريع وخطط تهدف لدعم منظومة التقنية المالية، ولتصبح المملكة العربية السعودية مركزاً للتقنيات المالية. وتعد (فنتك السعودية) إحدى أهم المبادرات في هذا المجال والتي أطلقتها مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" انسجاماً مع رؤية المملكة 2030 في دعم ريادة الأعمال وتعزيز تقنية الخدمات المالية.

Complementary Content
${loading}